التدريب الصيفي بشركة المدار الجديد لسنة 2015

بدأ البرنامج التدريبي يوم الإثنين الموافق 29/6/2015 وذلك بالإعلان عن بدء التسجيل وتعبئة استمارة طلب الحصول على تدريب صيفي على صفحة المكتب على الفيس بوك، واستمرت هذه المرحلة أكثر من عشرين يوماً حيث انتهت في يوم الأحد الموافق 19/7/2015 لتعقبها مرحلة فرز الطلبات والمفاضلة بين الطلبة المتقدمين وفق الضوابط المعلن عنها. وبعد أسبوع تقريباً أسفرت عملية الفرز والمفاضلة عن نخبة من الطلبة وصل عددهم إلى 35 طالبًا موزعين على عدد من التخصصات.

بدء برنامج التدريب الصيفي:

انطلقت فاعليات التدريب الصيفي لهذا العام صباح يوم الأحد الموافق 9/8/2015، حيث كانت البداية باستقبال الطلبة المشاركين والترحيب بهم من قبل مدير مكتب البحث والتطوير بمقر شركة المدار الجديد قرجي – طرابلس، والذي قام بإلقاء محاضرة تعريفية تحدث فيها عن مكتب البحث والتطوير والمهام المنوطة به والأهداف التي يصبو إلى تحقيقها والتي منها:

  • التمويل والإشراف على نقاط بحثية كمشاريع تخرج لطلبة البكالوريوس.
  • التمويل والإشراف على نقاط بحثية كرسائل ماجستير.
  • التمويل والإشراف على بحوث علمية.
  • الإشراف على برنامج تدريب صيفي لطلبة الجامعات.
  • الإشراف على إصدار مجلة علمية محكمة باسم مجلة المدار للاتصالات وتقنية المعلومات وتطبيقاتهما.
  • إجراء بحوث علمية تخدم مصلحة الشركة.

كما تطرق أيضاً إلى التعريف بشركة المدار الجديد وطبيعة عملها، وأشار خلال الحديث إلى أجنحة النجاح الإدارية والتقنية، ونوه بأهمية الإدارة الناجحة.

وخلال ذلك قام المدير العام لشركة المدار الجديد بإلقاء كلمة رحب فيها بالطلبة المستهدفين بالتدريب وأعرب عن مدى تعاون الشركة في هذا الجانب، كما أجاب عن أسئلة الحاضرين والتي تركزت حول الاستراتيجيات والرؤى والخطط المستقبلية للشركة.

ثم استأنف مدير مكتب البحث والتطوير محاضرته معرجاً على بعض النشاطات التي قام بها المكتب من قبل والتي منها الإشراف على مسابقة في البرمجة في ليبيا ومواكبتها ورعايتها حتى الانتقال إلى التصفيات العربية في شرم الشيخ بمصر.

عقب ذلك كانت هناك استراحة إفطار. ثم عاد الطلبة ليستمعوا إلى محاضرة أخرى تحدث فيها عن المفاهيم الأساسية للشركات (مفهوم الشركة، مكونات الشركة، أنواع الشركات، مفهوم عقد التأسيس، القانون التجاري الليبي….إلخ). ثم استراحة أخرى واصل مدير المكتب عقبها محاضرته مستكملاً الحديث عن الإدارات التنفيذية والدور الذي تقوم به، تخلل ذلك الحديث أيضًا عن الموازنة والميزانية والقوائم المالية.

كانت تلك مقدمة للحديث عن شركة المدار الجديد وتاريخ تأسيسها والغرض الذي أسست من أجله، كما تم التطرق إلى الهيكل الإداري والتنظيمي للشركة.

اليوم الثاني:

كان من نصيب الإدارة التجارية حيث اسْتُهِلَّ بمحاضرة  لمدير الإدارة التجارية تحدث فيها عن هذه الإدارة وما أُنيط بها من مهام ومسؤوليات وما تقوم به من عمل من أجل الرقي بمستوى الخدمات المقدمة للزبائن. وقاسمه الكلمة رئيس وحدة الإدخالات ودعم المنظومات الذي استعرض الخدمات والمهام التي تقدمها وتقوم بها دائرة مبيعات قطاع المستهلكين، كما أجاب عن العديد من التساؤلات والاستفسارات.

إلى جانب التعرف على الإدارة التجارية وما تقدمه وتقوم به كان هناك اثنان من المستشارين بالشركة، حيث قام أحدهما بإلقاء كلمة وسمها ب(النجاح الوظيفي – أسس ومفاهيم) تكلم فيها عن أهم أسس النجاح الوظيفي بأسلوب مبسط وأوضح أيضاً بعض المفاهيم التي تتعلق به كما قام بالإجابة على بعض التساؤلات، ووجه في نهاية كلمته نصيحة قيمة من واقع التجربة العملية والحياتية. بينما قام الآخر بعرض تسجيل مرئي قصير يهدف إلى غرس روح العمل الجاد والسعي والمثابرة لمواكبة التطورات وتحديد الخطط المستقبلية وتفادي المخاطر والتحديات وعدم الركون والاستسلام للواقع.

ختم اليوم الثاني بجولة سريعة داخل مركز الرد على استفسارات الزبائن رأى الطلبة من خلالها الدور الهام الذي يقوم به هذا القسم كما تعرفوا على بعض الجوانب التقنية والبرامج والمنظومات المستخدمة.

اليوم الثالث:

صباح يوم الثلاثاء جاء الطلبة ليتعرفوا على الإدارة الفنية إحدى أهم وأبرز الإدارات بشركة المدار الجديد ليكون في استقبالهم أحد مهندسي قسم تحسين أداء الراديو والذي حدثهم عن تاريخ ظهور نظام الاتصالات الخلوية مستعرضًا أهم الأحداث والتطورات ومعرجاً على أهم المراحل التي مر بها هذا النظام إلى أن وصل إلى ما هو عليه الآن، وخلال حديثه اتسع صدره للإجابة عن بعض التساؤلات والاستفسارات.

بعد خروج الطلبة لاستراحة الإفطار التقوا – عند عودتهم – بمدير قسم تحسين أداء الراديو ليحدثهم عن بناء شبكة الهاتف الخلوي وأهم مكوناتها وكيفية المزج بينها لتؤدي مجموعة من الوظائف لعل من أبرزها خدمات نقل الصوت والرسائل القصيرة. كما تحدث أيضًا عن كيفية تصميم شبكة الهاتف الخلوي وتوزيع المحطات خلالها وتحسين مستوى أدائها، وبعد أن أجاب المهندس على بعض الأسئلة المطروحة ختم هذا اليوم التدريبي باصطحاب الطلبة في جولة سريعة بين أروقة الإدارة الفنية ليروا عن كتب الأقسام التي تضمها هذه الإدارة ويلمسوا حجم العمل المنوط بها.

اليوم الرابع:

لليوم الرابع على التوالي من برنامج التدريب الصيفي لطلبة الجامعات والمعاهد العليا تواصل الإدارات المختلفة بشركة المدار الجديد التنافس فيما بينها على التعريف بدورها والمهام المسندة إليها، ليكون هذا اليوم من نصيب إدارة نظم المعلومات والتي ارتأت أن يكون مدير إدارة نظم المعلومات المتحدث باسمها فتكلم – بعد ترحيبه بالطلبة – عن هذه الإدارة ودورها البارز كما تعرض للتعريف بمكونات الشبكة من وجهة نظر تقنية المعلومات وتحدث عن المنظومات بصفة عامة وكيفية توصيلها كما أسدى العديد من النصائح والتوجيهات للطلبة من أجل تأهيلهم لدخول سوق العمل وتحديد احتياجاتهم ليطوروا أنفسهم ويكونوا على أهبة الاستعداد لتحمل المسؤولية ومواكبة التطورات المتسارعة في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات. وبعد أن استراح الطلبة لنصف ساعة تقريباً كان موعدهم مع مدير دائرة التشغيل وأمن المعلومات ليستكمل معهم الجزء الثاني من الحاضرة ويضفي لمسة تفاعلية حازت إعجاب الحضور إلى درجة أنهم لم يشعروا بأن الوقت قد داهمهم وأن في انتظارهم زيارة ميدانية لإدارة نظم المعلومات للتعرف أكثر على هذه الإدارة وملامسة العمل اليومي الذي تقوم به.

نهاية الأسبوع الأول من برنامج التدريب الصيفي:

وفي آخر أيام هذا الأسبوع قام مدير إدارة المشروعات بإلقاء بمحاضرة قيمة تحدث فيها عن مفهوم إدارة المشاريع PMP والمنهجية التي تتبعها وأوضح ما يعرف بدورة حياة المشروع وقياس الأداء ومعايير الجودة للمشاريع والأسس والضوابط المهنية للمشاريع. وبعد أن استمتع الطلبة باستراحة دامت نصف ساعة تقريباً عاد الجميع ليستكمل المهندس حديثه معهم موضحاً الدور الذي تقوم به إدارة المشروعات داخل شركة المدار الجديد، وخلال حديثه أعطى نبذة عن المشاريع التي نُفذت والتي قيد التنفيذ وأيضاً تلك المزمع إبرام عقودها خلال السنوات 2014 و2015 و2016 على الترتيب.

وحرصاً على مواصلة هذا البرنامج – برنامج التدريب الصيفي – والوصول به إلى مستوى أعلى وتحقيق نتائج أفضل قام مكتب البحث والتطوير بعمل استبيان بسيط في صورة عدد من الأسئلة تهدف إلى التعرف على المستوى الفعلي للتدريب ونقاط الضعف فيه أو التقصير ليتم تجنبها أو معالجتها في الدورات التدريبية القادمة.

عرضت نتائج هذا الاستبيان على صفحة المكتب على الفيس بوك وها نحن نضعها هنا:

نتائج الاستبيان عن التدريب الصيفي

بهذا اختتم الأسبوع الأول من التدريب مفسحاً الطريق  للبدء في برنامج العمل الجدي وتوزيع الطلبة حسب تخصصاتهم على الإدارات المختــــــــــلفة داخل شركة المــــدار الجـــديد ليواصلوا – لمدة شهر تقريباً – تحصيل الخبرة العملية ويؤلفوا بين الجانب العلمي الأكاديمي والجانب التقني وليستعدوا ليكونوا لبنة في بناء مستقبل مشرق.